القائمة الرئيسية

الصفحات

الخبر ابنة منال سلامة عن أسباب مغادرتها الولايات المتحدة: «مش واخدين الموضوع جد» :

ابنة منال سلامة

ابنة منال سلامة عن أسباب مغادرتها الولايات المتحدة:  تفاصيل الخبر ابنة منال سلامة عن أسباب مغادرتها الولايات المتحدة: «مش واخدين الموضوع جد» :


 لاقتراحات اماكن الخروج

عبّرت أميرة أديب، ابنة الفنانة منال سلامة والمخرج عادل أديب عن سعادتها من الإجراءات المصرية للوقاية من فيروس «كورونا» المستجد، والتي شهدتها خلال رحلتها في العودة من الولايات المتحدة الأمريكية -مقر دراستها للتمثيل حاليًا- إلى مصر.

رحلة رأتها «أديب» تعج بالعجائب، إذ لاحظت نوع من التساهل من الجانب الأمريكي، أثناء سفرها من إحدى الولايات الأمريكية إلى واشنطن لاستقلال الطائرة المصرية العائدة بالمصريين الراغبين في الرجوع إلى ديارهم، في حين ألتزم الموظفين التابعين لشركة مصر للطيران بارتداء الكمامات والقفازات حتى تم نقلها إلى مصر وتحديدًا إحدى الفنادق الفاخرة بمدينة مرسى عَلم التابعة لمحافظة البحر الأحمر، ولا تزال التأمينات الصحية قائمة.



ونشرت «أديب» لقطات مصوّرة، عبر «انستجرام»، وتسجل فخرها بمصر قائلة: «بكل أمانة أنا فخورة ببلدي»، وبدأت تسرد محطات رحلتها: «أنا عايشة في أمريكا وبرجع مصر في الإجازات، وحصل اللي حصل وانتشر الفيروس وأنا وعائلتي قررنا أن أحسن حاجه أني أرجع مصر وأكون معاهم، لأننا مش عارفين إيه ممكن يحصل في العالم؟».

تابعت: اللي أنا شوفته وأنا راجعه من أمريكا لمصر أبهرني جدًا وشوفت الولايات المتحدة مش واخدين الموضوع جد خالص«، وعن ملاحظتها قبل استقلال الطائرة المصرية قالت:»مطار الولايات المتحدة لا يرتدوا كمامات أو قفازات وبيتعاملوا كأن الموضوع عادي ودي من الحاجات اللي خلتني عايزه أرجع مصر«.

لافتة إلى أنها وقبل الصعود إلى الطائرة المصرية، كان موظفي الطائرة المصرية مُتأهبين بالكمامات والقفازات وسبل التعقيم لليدين، بوضع «جل مطهر»على أياديهم أكثر من مرة وتعقيمهم والحقائب.. وحاليًا «أديب» تستقر في مرسى علم بشكل مؤقت للاطمئنان على صحتها أولًأ ثم العودة إلى والديها، فقالت: «لما وصلنا الفندق تعقمنا والحقائب وهم يهتموا بوجباتنا؛ هي 3 وجبات يوميًا، وتقاس حرارتنا مرة صباحًا وليلًا».


*********************************
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات